المناقشة العامة
    بيان
    اليمن
    صاحب الفخامة
    رشاد محمد العليمي
    رئيس مجلس القيادة الرئاسي
    Kaltura
    Video player cover image

    موجز البيان

    الملخص غير متوفر باللغة العربية.

    مواد إخبارية ذات صلة

    أكد رئيس مجلس القيادة الرئاسي في اليمن، رشاد محمد العليمي أن هناك طريقا متاحا وأكثر ضمانا لتحقيق السلام من خلال استعادة ثقة اليمنيين بالشرعية الدولية وحكومتهم الوطنية.
    وقال العليمي في كلمته أمام المناقشة العامة للجمعية العامة للأمم المتحدة إن هذا الأمر يتطلب دعم الحكومة الشرعية وتعزيز قدرتها على بناء الاقتصاد وتقديم الخدمات، و"إحياء الأمل في الغد المشرق الذي يتحدث عنه مبعوثو ووسطاء الأمم المتحدة في كل مكان".

    وأعرب عن أمله في إنهاء معاناة الشعب اليمني التي طال أمدها، مشيرا إلى أن ملف السلام ظل يراوح مكانه "رغم ما قدمته الحكومة اليمنية من تنازلات ومبادرات دعما لهذا المسار".

    وأشار إلى أنه مع الجهود المبذولة تتجدد الآمال "في رضوخ الميليشيات الحوثية للإرادة الشعبية والإقليمية والدولية والاعتراف بحقيقة أن الدولة الضامنة للحقوق والحريات وسيادة القانون على أساس العدالة والمواطنة المتساوية هي وحدها من ستجعل بلدنا أكثر أمنا واستقرارا واحتراما في محيطه الإقليمي والدولي".

    وأشاد بالتضامن والموقف الموحد للمجتمع الدولي الداعم للشرعية الدستورية وسيادة اليمن واستقلاله ووحدة أراضيه وعدم التدخل في شؤونه الداخلية.

    البيان كاملا

    اقرأوا البيان كاملا في ملف بصيغة الݒي دي أف.

    بيان باللغة العربية

    تسجيل صوتي

    الاستماع وتنزيل البيان كاملا بصيغة أَم ݒي ثري.

    إعداد المُشغل

    صورة

    صورة شخصية (المنصب + الاسم) صاحب الفخامة رشاد محمد العليمي (رئيس مجلس القيادة الرئاسي), اليمن
    صور الأمم المتحدة